تسميات اغلاق التسميات

«الشؤون»: لا تحويل من مهنة لأخرى إلا باختبار


كشفت مصادر مطلعة بوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، أن الوزارة بصدد إعداد آلية جديدة للمهن من خلال تصنيف 5 مستويات، ووضع شروط جديدة في التحويل من مهنة لأخرى، عبر اختبار تحريري وشفهي، بالإضافة إلى توحيد المهن على مستوى دول الخليج من ناحية المسمى، وذلك لإصدار بطاقة خاصة فيها، حتى يكون للمواطن أو الوافد مسمى موحدا في دول الخليج.

وقالت المصادر إنه سيتم توحيد المهن الوظيفية على مستوى دول الخليج قريبا، وستشمل مبدئيا مهن الأطباء والمهندسين والفنيين والصحافيين، لتكون هناك رؤية واضحة بالنسبة للمؤهلات العلمية، لافتة إلى أنه سيتم تفعيل مركز قياس مستوى المهارة، لتصبح قراراته نافذة على العمالة من ناحية التوصيف الوظيفي، وإعطاء الموافقات الخاصة بالتحويل من مهنة لأخرى للعمالة.  

من جانب آخر، أوضح مصدر مسؤول في الوزارة، أن وكيل الشؤون، عبدالمحسن المطيري، بصدد تشكيل لجان خاصة برصد أعداد الموظفين في كافة قطاعات الوزارة، وقياس مدى حاجة العمل إليهم، ليتم توزيعهم بشكل يسد النقص في عدد من الإدارات، وعلى رأسها قطاع العمل.

وأشار المصدر إلى أن الهدف من تشكيل تلك اللجان، تحقيق التوازن بين الإدارات التي تعاني نقصا بالموظفين، في حين أخرى تعاني تكدسهم، بحيث يتم توزيع الموظفين الفائضين على الإدارات التي تعاني النقص، كإدارات العمل.

وأضاف المصدر أن اللجان ستدرس مدى تكدس الموظفين في العديد من القطاعات، كون كثيرين منهم يتقاضون أجرا من دون عمل، بسبب التكدس في الإدارات، الأمر الذي يستوجب أن يتم توزيعهم في أماكن تعاني النقص، وبالتالي، يساندون في عملية إنجاز المعاملات، موضحا أن تشكيل تلك اللجان جاء بعد جولات الوكيل المتكررة على قطاعات عدة شابها تأخر إنجاز معاملاتها، بسبب نقص الموظفين.

المصدر: هنا
جميع الحقوق محفوظة 2014-2015 تصميم اكرم تكويد احمد