تسميات اغلاق التسميات

العلي: سنسحب 8 % من رخص الوافدين


أكد الوكيل المساعد لشؤون المرور اللواء عبدالفتاح على ان وزارة الداخلية بشكل عام وقطاع المرور بشكل خاص لن يمارسا التعسف بالإبعاد الاداري حسبما جاء في تقرير الخارجية الاميركية بشأن حقوق الانسان بدولة الكويت.

وقال اللواء العلي ردا على سؤال بهذا الخصوص ان ابعاد الوافدين ينطلق من مخالفات لقانون البلاد وعدم التزامهم بقانون الخاص بالمرور هو تجاوز يستوجب الابعاد مضيفا رغم ذلك لم نبعد وافدين ارتكبوا مخالفات تصل الى اقل من عشر مخالفات وإنما الابعاد يتم بعد الاطلاع على سجلاتهم في ارتكاب المخالفات الجسيمة المتكررة، مضيفا: من وجهة نظري فإن هؤلاء ولأنهم لا يحترمون فأولى بهم بلدانهم.

وأضاف العلي رغم ذلك اننا لا نبعد الا وافدين اظهر سجلهم انهم من معتاد ويتبين لنا انهم من معتادي الضرب بالقانون في عرض الحائط.

وكشف اللواء العلي عن ان نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد ووكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان الفهد لا يترددان في دعم قطاع المرور في كل ما يحتاجه من معدات تمكنه من اداء عمله في الصورة المناسبة.معلن عن اعتماد نائئ الشيخ محمد الخالد مشروع الادارة العامة للمرور بإنشاء اول اذاعة مرورية هي الأولى على مستوى المنطقة.

واستطرد العلي في مؤتمر صحافي عقده يوم امس في مقر الادارة العامة للمرور بمناسبة الاسبوع المروري الموحد لدول مجلس التعاون والذي يحمل شعار «غايتنا سلامتك» بحضور مساعد مدير عام الادارة العامة العامة للمرور للتراخيص وتنظيم الحركة العميد احسان العويش ومساعد مدير عام المرور لشؤون التخطيط والبحوث العميد صالح الناجم بالقول اننا وكي نتجاوز دعاوى ربما تكون صحيحه او غير صحيحة تم استئذان وزير الداخلية بتزويد 100 دورية مرورية بكاميرات توثق كل ما يحدث بين من عليها او اي شخص يتم توقيفه والتحقيق معه في جديه تحرير المخالفة المرورية بحقه.

لا تقبل المساس

وأشار اللواء العلي الى ان وزارة الداخلية لا تقبل المساس بأي رجل امن كما لا تقبل بإساءة استخدام السلطة، لافتا الى ان واقعة ادخال شرطي الى الدورية في حولي وتصويره لمخالفته قانون المرور هي الآن قيد التحقيق في ادارة الرقابة والتفتيش لمعرفة الحقيقة كاملة واتخاذ كافة الاجراءات القانونية حيالهم والاخذ العقاب المناسب بعد الانتهاء من التحقيقات.

سحب 8% من رخص الوافدين

وكشف اللواء العلي عن ان قطاع المرور حقق انجازا بجزئية خصر وافدين تحصلوا على رخص سوق متجاوزين القانون بطرق مختلفه ومنها الرشوة والتزوير وأن اجمالي من تبين انهم حصلوا على رخص السوق بصورة غير قانونية هم 8% من نسبة الوافدين الذين لديهم رخص قياده، وثمن احكام القضاة بحق اشخاص ادينوا في قضايا تزوير في المرور.

وقال العلي هؤلاء الوافدين يجري الآن الاستعلام عن مكان وجودهم والتواصل معهم لتسليم الرخص التي بحوزتهم وتحصلوا عليها بطرق غير شرعية وإحالتهم الى الجهة المختصة داعيا من هم حصلوا على تلك الرخص بطرق مزورة ان يمزقوا ما بحوزتهم من رخص سوق لان القانون سيطولهم اجلا ام عاجلا.

لا نستهدف الوافدين

وأكد اللواء العلي ان جميع قيادات المرور لا يسمحون بتعسف ولا يقبلون به معتبرا ما يشاع من ان حملات التفتيش تستهدف الوافدين مجرد محض تكهنات مؤكدا على ان الجميع سواسية وأن نسبة مخالفات الوافدين كبيره بحكم تعدادهم وما بحوزتهم من رخص سوق وسيارات.

وقال اللواء العلي إن حملات الفحص الفني التي تقوم ادارات المرور في محافظات الكويت الست تنفذ من قبل مختصين، حيث إن هناك أقساما للفحص الفني في كل محافظة تشن حملات للحد من السيارات المتهالكة لا سيما ان هذه السيارات تعرقل حركة السير من خلال تعطلها المفاجئ وهو ما يسبب ازدحامات على الطرق.

الانباء
جميع الحقوق محفوظة 2014-2015 تصميم اكرم تكويد احمد