تسميات اغلاق التسميات

ياباني يتعلم الغطس للبحث عن زوجته المفقودة منذ ثلاثة أعوام


قام زوج ياباني بتعلم رياضة الغوص؛ ليكمل رحلة البحث عن زوجته، التي فقدها في كارثة "تسونامي" الشهيرة، بعد أن فشل في إيجادها على اليابسة طوال ثلاث سنوات من البحث المتواصل.

  وكانت زوجة ياسوو تاكاماتسو "57 عاماً" ضمن آلاف المفقودين في الكارثة التي هزت البلاد في الـ 11 من مارس 2011، عندما ضرب زلزال بقوة 9 درجات شمال شرق اليابان؛ مما أدى إلى حدوث موجات مد عاتية بطول 20 متراً.

ووفقاً لصحيفة الـ "دايلي ميل"، فإن السيد تاكاماتسو يقوم بعمليات الغطس تحت إشراف مدرب الغطس ماسايوتشي تاكاهاتشي، والذي يقود فريقًا من المتطوعين للبحث عن ضحايا كارثة "تسونامي".

  وذكر تاكاماتسو أنه تلقى رسالة نصية من زوجته على هاتفه النقال، بعد نصف ساعة من وقوع الزلزال كتبت فيها، جاء نصها: "أريد العودة إلى المنزل"، حيث كان في زيارة لإحدى المستشفيات مع والدة زوجته في بلدة مجاورة لحظة وقوع الكارثة.

ويقول تاكاماتسو: "لم أكن قلقاً عند معرفتي بوقوع الزلزال، فقد علمت بأنها وزملاءها قد لجأوا إلى سقف المصرف الذي يعملون به، ولم أكن فزعاً للغاية بالرغم من فقد الاتصال بها". 
 ويتابع: "لقد كانت هذه أخر رسالة تلقيتها منها، أشعر بفظاعة لمجرد التفكير أنها لا تزال مفقودة في مكان ما, أريد إعادتها إلى المنزل بأسرع وقت ممكن".

ووفقاً للصحيفة لم تسمح السلطات للسيد تاكاماتسو وأخرين برفقته من دخول البلدة، إلا بعد يوم من حدوث الكارثة؛ بسبب خطورة الوضع، حيث كانت البلدة بأكملها تسبح في ركام من السيارات والقوارب والبيوت.

ولم يعرف تاكاماتسو بمصير زوجته إلا في اليوم الثاني من الكارثة، بعد أن سمحت السلطات له بدخول البلدة؛ حيث توجه على المستشفى، فأخبروه أن أمواج المد العاتية قد جرفت زوجته مع بقية زملائها من فوق مبنى المصرف". 

ويقول تاكاماتسو: "لم يتغير شعوري كثيرًا منذ أن فقدتها، وأعتقد أن شعوري هذا سيستمر حتى أتمكن من إيجادها". مضيفاً: "ولكني أتوقع أن احتمالية إيجادها ضعيفة جداً؛ نظراً لمساحة منطقة البحث في المحيط".

وذكرت الصحيفة أن عمال الإنقاذ تمكنوا من إيجاد هاتف زوجته النقال بين الأنقاض، وبعد تنشيفه وجد تاكاماتسو آخر رسالة نصية أرسلتها زوجته ولم يتلقَها "أمواج تسونامي هائلة".
وتشير الإحصائيات الرسمية اليابانية، إلى أن كارثة تسونامي قتلت نحو "15.800" شخص، ولا يزال نحو "2.636" شخصاً في عداد المفقودين، بينهم 250 شخصاً من البلدة التي يقطنها السيد تاكاماتسو.




جميع الحقوق محفوظة 2014-2015 تصميم اكرم تكويد احمد