تسميات اغلاق التسميات

تعرف على موعد وصول "آيفون 6" بنسختيه الى الكويت

الراي الكويتية : تستخدم شركات الإلكترونيات الكويتية كل ما لديها من تكتيكات وأساليب في سباق «شرس» لطرح جهازي «أيفون 6» و«آيفون 6 بلس» قبل غيرها في السوق الكويتي. ولا تبدو المهمّة سهلة، فالكميّات تبقى قليلة في الأيام الأولى والطلب كبير، ولا أصعب من أن تقول للزبون «طلبك غير متوافر!».

وستطرح «أبل» الهاتفين الجديدين بتاريخ 19 الجاري في أسواق تسع دول ليس من بينها الكويت أو أي دولة خليجية. ونظراً للطلب المحلي الكبير، تتسابق شركات الالكترونيات من مصادر توريد مختلفة. وتشير توقعات مسؤولي الشركات إلى أن بإمكانهم توفير كميات قليلة خلال يومين فقط من وصول الهاتفين الجديدين إلى الأسواق العالمية، أي بتاريخ 21 الجاري، لكنها ستكون كميات محدودة.

ولفت مسؤولو الشركات إلى أن الفترة الأولى ستشهد اختلافاً في الأسعار، كما درجت العادة عند إطلاق الهواتف الجديدة من «أبل»، بسبب تنوّع مصادر توريد الأجهزة، وعدم حصر الأمر بوكيل واحد كما تفعل العديد من الشركات الأخرى، التي تعين موزعين حصريين لمنتجاتها في السوق والمنطقة.

وقال مدير مبيعات الهواتف في شركة «يوريكا للإلكترونيات» محمد عباس إن شركته تسعى لتوفير الهاتفين الجديدين في معارضها بين 21 و25 الجاري. وأضاف عباس أن «السوق الكويتي من أهم الأسواق بالنسبة لشركات الهواتف»، وخصوصاً «آبل» في ظل الإقبال الكبير على شراء منتجاتها فيه، خصوصاً في الفترة الأولى من إطلاقها، لافتاً إلى أن سعر الجهاز لن يقل عن 280 ديناراً بالنسبة لــ «آيفون 6»، ونحو 350 ديناراً بالنسبة لجهاز «آيفون 6 بلس» في الأسبوعين الأولين من الطرح في السوق، قبل أن يعود إلى سعره الطبيعي بعد نحو شهر من توافره في السوق.

وأوضح عباس أن «آبل» حددت سعر الجهاز في السوق الأميركي بنحو 199 دولاراً و299 دولاراً للجهازين على أن يتم الحصول عليهما بموجب عقد لمدة سنتين من إحدى الشركات المشغلة للاتصالات هناك، مبيناً أن الشركات الإلكترونية في أميركا ستوفر الجهاز من دون عقد التزام بنحو 650 دولاراً بالنسبة لجهاز «آيفون 6» و720 دولاراً لجهاز «6 بلس» ولكنه مقفل أي لا يمكن استخدامه إلا في نطاق الأراضي الأميركية.

من جهته، قال المدير التنفيذي في شركة «هاتف 2000» قاسم عبيد إن الجهازين الجديدين سيتوافران في السوق المحلي في 20 أو 21 الجاري، مشيراً إلى أن الشركة بصدد حجز كميات منه من أجل توفيره للعملاء في السوق المحلي، خصوصاً وأن الإقبال يكون كبيراً في الفترة الأولى من إطلاقه.

وأشار عبيد إلى أن سعر جهازي «آيفون 6» و«6 بلس» سيختلف في متاجر الإلكترونيات في الكويت، وسيبدأ من 280 ديناراً لدى بعضها، ويصل حتى 350 ديناراً لدى بعضها الآخر، وهذا يعود إلى مصدر الحصول على الجهاز والكميات التي ستتوافر في السوق خلال الفترة الأولى.

وتوقع عبيد أن يصل سعر الجهاز بلونه الذهبي إلى نحو 400 دينار كما حصل لدى إطلاق «آيفون 5 إس»، وأن يكون هناك ضعف في الكميات المتوافرة منه على الأقل في الأسبوعين الأولين منه، منوهاً إلى أن سعة 128 غيغابايت و64 غيغابايت تعد من الأكثر طلباً من العملاء في السوق.

وذكر عبيد أن الأسعار ستعود إلى طبيعتها بعد نحو شهر من إطلاق الجهازين في السوق الكويتي، والذي يتراوح بين 188 و248 ديناراً بالنسبة لـ «آيفون 6» بسعة 16 و64 و128 غيغابايت، و218 و248 و278 ديناراً بالنسبة لهواتف «آيفون 6 بلس بالسعات نفسها على التوالي.

من جهته، قال مدير مبيعات الهواتف في شركة «بست اليوسفي» رينو، إن الشركة بدأت التحضير لإطلاق الهاتفين في معارضها في نهاية الشهر الجاري، متوقعاً أن يصل منه نحو 4000 جهاز خلال الأيام الأولى، ولافتاً إلى أن «آبل» ستعيد رسم خارطة الهواتف الذكية من خلال وضع الجهازين الجديدين في التداول.

وأضاف رينو إن مبيعات آبل تعد من الأعلى في السوق الكويتي، إذ تصل إلى نحو 5 ملايين دينار شهرياً، وهو ما يظهر أهمية السوق الكويتي بالنسبة للشركة، في ظل الإقبال الكبير على الحصول على المنتجات الجديدة فور إطلاقها.

وأوضح أن نسبة العملاء الذين يشترون الجهاز الجديد هي بنحو 80 في المئة من الكويتيين وخصوصاً الطلبة ورجال الأعمال منهم، ونحو 20 في المئة للوافدين، لافتاً إلى أن القدرة الشرائية وارتفاع الأسعار في الفترة الأولى قد تلعب دوراً في حجم مبيعات الجهازين الجديدين في السوق.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة 2014-2015 تصميم اكرم تكويد احمد