تسميات اغلاق التسميات

«الداخلية» تدرس إبعاد أي وافد يرتكب مخالفتين جسيمتين

الجريدة الكويتية : أكد وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون المرور اللواء عبدالله المهنا ان «الداخلية» تتجه الى مزيد من اجراءات تنظيم قطاع المرور والتشدد في قمع مخالفاته.

واوضح المهنا لـ«الجريدة» انه اضافة الى التوجه لابعاد اي وافد يقود سيارة من دون اجازة سوق، سيتم اتخاذ قرار بابعاد من يضبط بمخالفتي مرور جسيمتين، مشيرا الى ان هذا الاجراء ليس هدفه الاقتصاص من الوافدين وانما ضبط قطاع المرور والحفاظ على حياة مرتادي الطرق.
في مجال آخر، وبحضور وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الخدمات المساندة اللواء عيد ابو صليب واللواء المهنا وقيادات قطاعي الخدمات المساندة والمرور نظمت إدارة تخطيط المشاريع التابعة للإدارة العامة للإنشاءات والصيانة في قطاع الخدمات المساندة عرضاً مرئياً لبدائل تصميم مبنى الإدارة العامة للمرور ومبنى إدارة مرور العاصمة.
وقدم مدير إدارة تخطيط المشاريع المهندس ناصر المطيري موجزاً عن المشاريع الإنشائية لقطاع المرور في كافة المحافظات كما شرح آلية تنفيذ البنية التحتية لمنطقة الجيوان بعد إعادة تنظيمها من بلدية الكويت.
وشمل العرض مناظير معمارية ومساقط أفقية ورأسية للبدائل يوضح تفاصيل التصميم المقترح، وعقب ذلك استعرض مركز طاهر للاستشارات الهندسية بدائل تصميم مبنى الإدارة العامة للمرور الجديد والذي يضم العديد من الإدارات التابعة لقطاع المرور ومنها إدارة هندسة المرور وإدارة الفحص الفني وإدارة تحقيق المخالفات.
وناقش الحضور البدائل المعروضة وملاحظاتهم عليها وتم اختيار أنسبها شكلاً ومضموناً، ومن المتوقع أن تنجز التصاميم في نهاية العام القادم 2015.
وعقب العرض اكد اللواء ابو صليب أن قطاع الخدمات المساندة في وزارة الداخلية يحظى باهتمام ومتابعة نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ محمد الخالد ووكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان الفهد وتأكيدهما الدائم على الاهتمام بكافة مرافق وزارة الداخلية.
واشار الى اهمية وجود اسس علمية وهندسية حديثة ومتميزة في الشكل والمضمون حتى يمكن تقديم خدمات على اعلى مستوى، والعمل على راحة المراجعين، مبينا ان البدائل التي تم عرضها ذات مستوى عال وتفي بمتطلبات قطاع المرور.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة 2014-2015 تصميم اكرم تكويد احمد