تسميات اغلاق التسميات

«القوى العاملة»: لا تحويل من عقد حكومي إلا لآخر عند نفس الكفيل

جريدة الوطن الكويتية : أعلنت الهيئة العامة للقوى العاملة ان اي وافد دخل البلاد بعد 29 يونيو الماضي على عقد عمل حكومي لن يسمح له بالتحويل الى القطاع الخاص بل التحويل فقط على عقد حكومي آخر لصاحب العمل نفسه والا فانه ليس امامه الا مغادرة البلاد.

هذا ما اكده مدير ادارة العقود الحكومية في الهيئة ناصر السهيل كاشفا ان اجمالي العمالة المسجلة على العقود الحكومية بلغ 330 الف عامل ضمن 4500 عقد انجز منها 485 عقدا خلال العام الحالي 2014 بالتعاون مع 132 جهة حكومية.
وكشف السهيل في مؤتمر صحافي عقده أمس عن اتفاق ابرم مع الجيش الامريكي تم بموجبه اعتماد المهن الخاصة فيه لإنجاز معاملاتهم برموز محددة للمدة والراتب والتاريخ منعا للتزوير والتلاعب فيما يخص اعداد العمالة ومدة العقد.





أعلن مدير ادارة العقود الحكومية في الهيئة العامة للقوى العاملة ناصر السهيل انه وبحسب احصائيات نهاية العام الحالي 2014 بلغ اجمالي العمالة الوافدة المسجلة على عقود حكومية 330 الف عامل، وبلغت قيمة الضمان المالي لها 80 مليون دينار موزعة بقيمة 250 دينارا ضمانا ماليا لكل عامل وافد.
وكشف السهيل في تصريح صحافي ان اجمالي ملفات العقود الحكومية خلال العام بلغ 376 ملفا، مشيرا الى ان اجمالي العقود الحكومية بلغ 4500 عقد حكومي بينها 485 عقدا تم انجازها في 2014 بالتعاون مع 132 جهة حكومية، وتسليم براءات ذمة لاصحابها، واصدار 32 الف تصريح عمل للعمالة الوافدة المسجلة على العقود الحكومية، فضلا عن اصدار 72 الف اذن عمل لاول مرة.

لا تحويل

وأكد السهيل ان جميع العمالة التي دخلت الكويت بعد تاريخ 2014/6/29 لن يسمح لها بالتحويل الى القطاع الخاص بموجب قرار وزاري صادر في هذا الشأن يتيح فقط التحويل الى عقد حكومي آخر عند صاحب العمل نفسه، أو مغادرة البلاد، موضحا ان ادارة العقود الحكومية انجزت حوالي 20 الف معاملة الغاء نهائي للسفر خلال العام الجاري، الذي شهد تسجيل 4500 عقدا لـ132 جهة حكومية وهي اكبر نسبة عقود حكومية حتى الآن.
وكشف عن اتفاق مع الجيش الأمريكي تم بموجبه اعتماد المهن الخاصة في الجيش الامريكي ووضع آلية خاصة لانجاز معاملات عمالته برموز محددة للمدة والراتب والتاريخ منعا للتزوير او التلاعب في العقود فيما يخص اعداد العمالة ومدة العقد.
وأكد ان هيئة القوى العاملة وبعد فتح البوابة الالكترونية لانجاز معاملات العقود والمشاريع الحكومية من تجديد أذونات العمل الى الالغاء النهائي للسفر الى اصدار تصاريح العمل أصبحت تتم الكترونيا من قبل الشركة، الامر الذي ادى الى عدم تأخير اي معاملة عائدة للعقود الحكومية ومشاريع التنمية، كاشفا عن اجتماع عقد مع الشركة المسؤولة عن بناء جامعة الكويت في منطقة الشدادية حيث اثنى مسؤولوها على اجراءات الهيئة والتسهيلات المقدمة لهم.
واهاب السهيل بأصحاب العمل المتعاقدين حكوميا الاستفادة من التسهيلات المقدمة من الهيئة العامة للقوى العاملة وانجاز معاملاتهم بسهولة ويسر، معتبرا ان اي تأخير لن يكون بسبب الهيئة وانما ستتحمله الشركات المتعاقدة حكوميا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة 2014-2015 تصميم اكرم تكويد احمد