تسميات اغلاق التسميات

بدء تطبيق خطة لملاحقة الوافدين القادمين الى البلاد بسمات زيارة وخالفوا القانون

جريدة الأنباء : أكد مصدر أمني التزام وزارة الداخلية بتطبيق معايير مكافحة الفساد، مشيرا الى ان الوزارة ستلزم قياداتها بتقديم إقرار ذمة مالية أسوة بجميع القيادات في أجهزة الدولة، وان العلاقات العامة تنظم حملة لحث العاملين في الوزارة على التقدم بالإقرار.

من جهة أخرى، أبلغ مصدر أمني «الأنباء» بأن الإدارة العامة لشؤون الإقامة بدأت في تطبيق خطة لملاحقة الوافدين القادمين الى البلاد بسمات زيارة وخالفوا القانون، وذلك من خلال الاتصال بالكفلاء وإمهالهم فترة لتسفير من جاءوا على كفالاتهم، على ان يتم اتخاذ إجراء أكثر تشددا وهو وقف إنجاز أي معاملات للكفلاء لحين تصحيح أوضاع من على كفالتهم.

وأضاف المصدر أن الأوضـــاع غير المستقرة في بعض البلدان لا تعتبر مبررا لقبول المخالفة.

على صعيد آخر، وصل عدد الوافدين الذين ضبطوا بقيادة مركبات من دون رخص سوق وجار إبعادهم الى 78 وافدا.

وفي مزيد من التفاصيل فقد أبلغ مصدر امني «الأنباء» ان مدير عام شؤون الاقامة اللواء طلال معرفي وضع خطة لملاحقة الوافدين الذين قدموا بكروت زيارة وخالفوا القانون واستمروا بالإقامة في الكويت، وبحسب المصدر الامني فإن معالم الخطة تعتمد على الاتصال بكفلاء الوافدين والذين حضروا على كفالاتهم سواء كانوا مواطنين او مقيمين والطلب منهم اتخاذ ما يلزم نحو إبعاد المخالفين على كفالاتهم في غضون 3 ايام على ان يعقب الايام الثلاثة المهلة وقف انجاز اي معاملات لهم سواء كانت في الهجرة او المرور او اي اجهزة مرتبطة عبر الحاسوب بوزارة الداخلية مثل الشؤون.

وأشار المصدر الى ان خطة اللواء معرفي دخلت حيز التنفيذ، اذ تم تشكيل فريق اتصال تكون مهمته الاتصال بالكفلاء وإخطارهم بوجود مخالفين والمهلة المتاحة لهم على ان يقوم الفريق ذاته بإرسال قائمة بمن لم يلتزم بالمهلة لإدراجه في قوائم وقف المعاملات، وأضاف المصدر: شرع فريق الحصر في تحديد اعداد الوافدين من المخالفين والذين يتزايدون يوميا وتم البدء بالجالية اليمنية والتي تبين بعد حصر الزائرين ان 65 منهم خالفوا الاقامة اي انتهت زيارتهم واستمروا في البلاد، مشيرا الى ان الجنسيات الأخرى ستأتي تباعا في التعامل معها، مرجحا ان تكون اكبر الجنسيات مخالفة من الجنسيات العربية، خصوصا السورية والمصرية وكذلك الجنسية الايرانية، مؤكدا ان وجود مشكلات او اضطرابات في دول المنبع اي دول المخالفين لا علاقة للكويت بها ولا تعد تبريرا لأن يخالفوا قانون الاقامة في الكويت.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة 2014-2015 تصميم اكرم تكويد احمد