تسميات اغلاق التسميات

السجن والإبعاد لطبيب مصري زوَّر شهادة أنهت خدمات مستشار مصري في «البترول»

قضت محكمة أول درجة بالسجن عامين والإبعاد من البلاد لطبيب مصري زوَّر شهادة طبية تظهر إصابة مستشار قانوني سابق في مؤسسة البترول الكويتية من أبناء جلدته بفيروس الكبدي الوبائي (سي).

وتعود وقائع الدعوى إلى العام 2014 حين استخرج طبيب مصري كان يعمل في مستشفى الأحمدي قبل فصله شهادة طبية تفيد إصابة مستشار مصري يعمل في مؤسسة البترول الكويتية ويدعى أشرف محمد عمر بفيروس الالتهاب الكبدي الوبائي (سي)، وبموجب هذه الشهادة فقد تم إنهاء خدماته بسبب المرض الذي يحمله، والذي ربما يهدد المختلطين به، إضافة إلى إثارة الكثير من اللغط حوله مما أساء لسمعته وطعن في مهنيته، وتسبب في إلقاء القبض عليه، والمطالبة بترحيله.

وبعد عمل التحريات ثبت أن الشهادة التي استخرجها الطبيب مزورة، فتم رفع دعوى قضائية من قبل المستشار، وجاء حكم أول درجة بتوقيع عقوبة السجن والإبعاد على الطبيب المزور.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة 2014-2015 تصميم اكرم تكويد احمد